Friday, June 13, 2014

التاريخ لن يرحم

الواحد ممكن يجيب تعليقات مؤيدين السيسي وتعليقات مؤيدين مرسي ويعمل كتاب عن التطابق مابينهم .فقط مع زيادة كم العنف في كلام مؤيدين السيسي لإحساسهم بأمان زائف من المحاسبة وأن الجيش والقضاء والدولة كلها تحميهم

لكن الحقيقة أن التاريخ لا يرحم أحد وسوف يواجه كل منا أولاده وأحفاده بمواقفه . فإلا كانت نابعة من ضمير حى واعي رشيد وإلا كانت مثار الاستهجان

لن نستطيع تخبئة الحقيقة عمن يأتون بعدنا فكل شى مسجل كأن الفيسبوك نقوش على مقبرة فرعونية نسجل فيها تفاصيل حياتنا وتطوراتها ليقرأها ويتأمل فيها من يولدون بعد الكثير من الآن

سوف تعلن الحقيقة ويلطخ اسم كل مؤيد ومدافع عن القتل بالطين . سوف تنتصر الثورة وتحكم العدالة أرض مصر وسيدفع كل منا ديونه كاملة لمن آذاهم . ولذلك علينا أن نراقب أنفسنا ونتأمل فيها وفي اعجاز الله في تصميم ذلك الكون المعقد ونفهم أن ارادتنا من ارادته . فإما ارادة حياة ونماء وانتماء ونعمة أو ارادة هزيمة وموت وانكسار وفشل .

فلنريد الحرية وسننالها
ولنريد النظام فسوف نخلقه بأنفسنا

الموجة الثورية الجاية كاسحة لإنها الأعلى والأكثر تطورا وتشبيكا بين طاقات البناء في المجتمع . وسوف تخلق صياغة جديدة لشكل الحياة في مصر . يتجاوز بكثير أسئلتنا الحالية

الموجة الجاية حتكون موجة ديمقراطية طالعة من وسط الناس بإرادتهم الجماعية وبتفاهمهم المشترك على قيادة ثورية تتولى التفاوض بإسمهم مع النظام البائد لتسليم الحكم للمدنيين وادماج أفراده في عملية الاصلاح الشاملة اللي حتتبناها قوى الحرية
Post a Comment