Thursday, July 16, 2015

من مذكرات ميت

عندما سحلوا العمال لم أهتم فلم أكن من البروليتاريا
وعندما فضحوا النشطاء لم أهتم فقد كانت الفضائح مضحكة
وعندما سجنوا السياسيين لم أهتم فكل السياسيين كاذبون
وعندما قتلوا المتظاهرين لم أهتم فلم أكن من مثيري الشغب
وعندما خطفوا الشباب خفت قليلًا خوفًا على أبنائي ثم لم أهتم بعدما رحلوا عن مصر
وعندما أفرجوا عن مبارك لم أهتم فلابد من احترام القضاء
وعندما أعدموا مرسي لم أهتم فلم أكن أحب الأخوان
وعندما انفجرت القنبلة في المكان الذي كنت أمر به بالصدفة لم أجد من يحزن علي , فقد كانت هذه النهاية المعتادة لأهل بلدي في ذلك الزمان

Post a Comment