Monday, November 9, 2009

هرتلات فى الحب و السياسة و أمور أخرى

في يوم من الأيام في المستقبل ، مخرج مصري حيحاول يعمل فيلم عن الفوضي والهرجلة في شوارع مصر في عصر مبارك والممثلين مش حيعرفوا يقلدونا صح لأنهم مش متعودين عالفوضي

=============================================

قال الشاعر , احذر ولدي من حر المشاعر ، فالحب داعر و القلب اذ يحب يصلي النار السواعر

فرد آخر : حذاري يا ولدي أن تلزم خط الحذر
أعترك الحب وأعشق كالملهوف ، لا تهتم ان قتل الحب من لوعته ألوف
فبدون الحب تغدو قلوب البشر صوان من حجر
ياولدي من عاش بدون الحب .. يقضى عمره في وادي سقر ,,

رد المصلوب علي بسمة ثغر المحبوب ، ويحكما .. أفي العشق حذاري و نواهي وأوامر ؟
بل هو صاعقة الأقدار تختار ولا نختار
تحيينا لحظة أو تحرقنا دهور فمن ذا علي قهر الحب جسور؟

==========================
========================

بفكر بصوت عالى عن البرادعى

البرادعى راجل زى الفل و لو نزل الانتخابات قصاد جمال مبارك حيركبه الطيارة هو و بقية العصابة

لكن مشكلى معاه انه لحد دلوقتى بعيد عن كل حاجة حصلت فى مصر فى فترة الصحيان اللى بدأت من 2005 و مالوش أى بصمة فيها و كأنه بالضبط بيقول لنا أتعبوا و ناضلوا و اتحبسوا و مهدوا لى الطريق و أنا حاجى أستلم منكم على الجاهز

أوكى مفيش مشكلة لو ده فى المصلحة العامة

لكنى مش قادر أحدد هل ده فعلا فى مصلحة مستقبلنا ولا لأ ... متهيألى اللى يقدر يوصلنا للحرية لازم يكون تعب فى سبيلها و عانى من غيابها

لازم البرادعى لو فعلا عاوز يبقى مرشح الشعب ييجى مصر و يناضل من أجل الحصول على ثقة الناس بنفسه و يتبنى مشروع اصلاحى واضح و محدد و بمدة زمنية محددة .. لازم ينزل للناس بنفسه و يكلمهم و يسمع أسألتهم و يجاوب عليها و يبقى مستعد لمواجهة سخافات النظام و تهديداته

مش قادر أحدد موقفى دلوقتى لأنه هو نفسه مش محدد موقفه
Post a Comment