Tuesday, May 11, 2010

اعتزال

كانت تجعل من جسده العريض وسادة لها تفترشه وتعتليه وتستند علي صدره بيدها بخفة لتمشط شعره الأبيض الناعم باليد الأخري

سألته وهي تنظر إلي عينيه ، لماذا إعتزلت ؟

داعب ثديها البارز في وجهه بلطف براحة يده و هو يسألها لماذا تصرين علي هذا السؤال دائما وكأنني سأجيبه حقا ؟

ردت بإبتسامة لعوب أسألك منذ سنوات فربما تخبرني الحقيقة ذات مرة وأفهم

نظر إلي عينيها العسلية العميقة وهو يرد بإبتسامة بها الكثير من الإستخفاف

قتل الفضول القط
اعتزلت عندما لم يكن هناك جديدا أقدمه
قمت بكل مايمكن القيام به حتي صرت الأشهر في مجالي علي الإطلاق

انتصرت علي جميع الآخرين وحصلت علي كل ألقابهم بلا استثناء ومددت سلطاني وجبروتي في كل إتجاه ثم أصابتني تخمة الملل

صدقني الجميع في كل ما أقوله فلم يعد للصدق هدف ولا للكذب من شهوة

صارت بيدي كل ما أشتهي من سلطة حت قبض الأرواح وإطلاقها

ابتعدت عنهم شهورا علي أجد من يأخذ مكاني لأصارعه فلم أجد عند رجوعي إلا المزيد من الولاء والرضا
ظلمت وبطشت فكان الأمر أمري دون أي تحفظات
في النهاية قررت التوقف عن أن أكون موجودا في تلك اللعبة واعتزلت ومن يومها لم أعرف شيئا عن ذلك العالم الذي رحلت عنه بلا حنين
Post a Comment