Monday, March 8, 2010

من حق الكبير يتدلع

وعشان كدة أنا مدلع نفسي عالآخر

بعمل أل أنا عاوزه وقت ما أحب

بشتغل وقت ماألاقي نفسي عاوز أشتغل وأبطل لما ألاقي نفسي زهقان أو تعبان

بكتب لما الفكرة تبقي محتاجة تتسجل ويبقي ليها وجود


وميزتي ان متطلباتي مش كتير وبرضي بأقل حاجة


جربت كتير اني أعمل حاجات عشان لازم تتعمل حتي لو مش لاقيلها معني


كانت النتيجة إني ببقي تعيس وأنا بعملها والنتيجة غالبا مابتكون سيئة ولو النتيجة كويسة مش بحس بطعمها


طب وبعدين !؟


كل الناس بيقولوا أن الطريق ده نهايته مأساوية


لما أعجز حبقي مفلس ومعنديش حياة خاصة ولامنصب في وظيفة


طيب ، معنديش رد
Post a Comment