Monday, October 6, 2008

حائر بين ثقافتين

حائر بين ثقافتين

ثقافة تُجزم بأن خير القرون قد ولى دون رجعة من ألف عام و ان الآتى بالضرورة من سئ لأسوأ و اللى نعرفه احسن من اللى منعرفوش

و ثقافة تجزم بان أفضل طفل لم يولد بعد و اجمل قصة حب لم تروى بعد

ثقافة تكره الاختلاف و تحقر من شأنه و تسعى تلقائيا لوأده رغم ( و جعلناكم شعوبا و قبائل لتعارفوا ) ......... و ثقافة تتبنى الاختلاف و تحرص عليه و تعتبره جوهر الحياة و التقدم و الابداع

ثقافة تحتقر الابداع و تراه بدعة و كل بدعة ضلالة و كل ضلالة فى النار و الموسيقى فسق و الحب فجور

و ثقافة تقدس الموسيقى و الفن و حرية النشر و الرأى لدرجة التجاوز بلا ضوابط

ثقافة الموت و عذاب ما قبل و ما بعد الموت للجميع الا الفئة الناجية المحظوظة ,,, و ثقافة الحياة و التطور و التعاون بين الجميع

بين ثقافة البركة و الفهلوة كله على الله و ثقافة الدقة و التحديد و الصرامة و دعه يعمل دعه يمر

بين ثقافة الرحمة و الايمان و الصفاء و ثقافة البيزنس و التنافس و الاجتهاد

بين ثقافة الحلال و الحرام رغم ( استفت قلبك و لو افتوك و أفتوك ) و ثقافة الصح و الخطأ الذى مرجعه للضمير و القانون

ثقافة الطاعة للقطيع و ثقافة اللاانتماء و اوحدة و الضياع

بين ثقافة الحاكم الزعيم المتحكم فى كل شئ و ثقافة الحاكم الموظف المسئول عن كل شئ

هى حيرة حقا و لكن يبدو أننى أكاد أحسم الاختيار

ولا تسالنى بعدها عن الانتماء
Post a Comment