Sunday, July 1, 2012

الوعود المكسورة

وعود مكسورة , يكسرها العشق ، القاعدة الأولى , لا تعد بما لاتملك حتى لا تنكص وعدك ، لن أعدك بما يفوق قدراتي المحدودة فأنا مجرد شبح

ربما لا أملك التحكم في مايشعر قلبي ولكنني أمتلك أن اتحكم في تصرفاتي ، ستظل تصرفاتي حمقاء خرقاء ، أعلم ذلك , لم أختر أن أكون هكذا


ولكنني سأختار ألا أهدم تلك الصورة التي أظنها كانت لامعة في نظرك ، قد هدمت الكثير منها بالفعل ، لم أقصد ، أطاح جنون قلبي بعقلي ، أعتذر


أعتذرت حتى صار الاعتذار ممجوجا سخيفا بلا معنى ، أعتذر عن تصرفاتي ثم أعتذر عن اعتذاراتي ثم أعتذر عن وعودي التي أكسرها ثم أعتذر عن الوجود


سأضبط نفسي ، أعلم أن طريق قلبك قد تهدم ، لم يعد لي من منفذ للوصول إليه ، لم يعد لي منفذ للوصول للجنة لكن لايزال بإمكاني حسن التصرف


أعلم أن بي طاقة جارفة ، مشاعر فياضة تحطم ما يبنيه التفاهم الصغير في البدايات , أعتذر عما لا أملك الاعتذار عنه عن مشاعري


هي بداية النهاية أو بمعنى أدق نهاية البداية التي لم تبدأ بعد ذلك الذعر يسيطر عليك ، يطيح بما تبقى من تعقل ، لو كنت أقل حرية لكنت أقل جموحا


ملعونة الحرية التي تصيب صاحبها بالجنون ، بل ملعونة الحرية التي لا تصل بصاحبها للجنون
Post a Comment