Wednesday, July 18, 2012

مناقشة عن الليبراليين في مصر



امبارح قعدت أتكلم مع خالد محيي ،هو زعلان من انتقادي للتيار الليبرالي ودفاعي عن الأخوان! وخصوصا هجومي على أبوحامد وأمثاله 

قلت له أبوحامد نموذج للسياسي اللي "مش اسلامي" لكن مشفتلوش أى طرح مدني أو ليبرالي ،انتقاد الاسلاميين وبس بالنسبالي مش ليبرالية 

يعني اللي بيشتم الاسلاميين وبس على الفاضية والمليانة من غير مايقدم أى بدائل فده ليبراليته مش أكتر من ليبرالية أى مخبر أمن دولة معتق 

قلت لخالد هات لي خمسة من اللي مسميين نفسهم ليبراليين بيقدموا طرح يتقال عليه ليبرالي ,أنا مبشوفش غير أيمن نور وعمرو حمزاوي 

طول ماانت بتعتبر انتقاد تصرفات وأفكار الاسلاميين هي الليبرالية فأنت حتفضل مجرد ظل ليهم ورد فعل للي حيعملوه مش بديل عنهم 

قلتله أنا كمواطن عادي مليش في قصة الأيديولوجيات شايف تيار عنده مشروع وناس الناحية التانية بتنتقده من غير ماتقول هي عاوزة تعمل إيه 

فأنا طبيعي لو خفت من المشروع "الاسلامي" و"الليبراليين" مش بيقدموا بديل حفضل متمسك ببقاء الوضع على ماهو عليه وأختار استمرار النظام 

أنا -كمواطن- عشان أؤيد "الليبراليين" عاوز أسمع تصورهم للتعليم والحقوق الاجتماعية والثقافة والاقتصاد ،، وعاوز أسمعه بصياغة بسيطة أفهمها 

لو الليبراليين مقدموش تصور متماسك للاقتصاد يبقى طبيعي اني حختار بين الوضع الحالي وبين البديل الوحيد المطروح اللي هو الاقتصاد الاسلامي 

لو الليبراليين مقالوش هما عاوزين شكل مصر الثقافي ازاى وبينتقدوا بس أسلمة المجتمع حفهم أنهم عاوزين بقاء الوضع على ماهو عليه 

خالد قال أن فيه اجتهادات فردية بيقدمها ناس محسوبين على التيار المدني زى عماد جاد، قلتله حلو أوي ، فين بقى الدعم الاعلامي للاجتهادات دي؟ 

فين دعم الاجتهادات المدنية؟ التيار المدني عنده خمسيت حزب وخمسيت قناة موجهة كلها لانتقاد الاسلاميين ومش بتروج لمشاريع بديلة. النتيجة صفر

Post a Comment