Tuesday, January 21, 2014

رسالة للفريق السيسي

بسم الله الرحمن الرحيم

السيد الفريق أول عبد الفتاح السيسي

هذه أول رسائلي إليك وان شاء الله لن تكون الأخيرة

أولًا : أطلب من حضرتك طلب ملفي الأمني بالكامل وقراءته لتتأكد بنفسك من جدية سعيي لإنقاذ مصر والمصريين من أى سوء قد يلحق بها وبهم

ثانيًا : أخاطبك كمواطن مصري يرى فيك قدرًا من الأمل لإن حب الناس من حب الله , والناس - حتى الآن - يحبك ويحترمك قدر كبير منهم في مصر ويعتبرونك مخلصهم , وهى مسئولية أشفق عليك منها , فأنت - في النهاية - انسان مثل كل البشر , لك حق على هذا المجتمع ألا يظلمك فيحولك لطاغية أو مجرم بلا فرصة في التوبة أو يقتلك مثلما قتل أغلب حكامه (عبد الناصر بالمسئولية والإجهاد ,  السادات برصاص جيشه , نجيب بالنسيان ومبارك وفاروق بالطرد من السلطة ومرسي ببهدلة أهله وعشيرته في الشوارع والسجون ووسائل الإعلام

سيدي الفريق , يمكنك أن تكون "عريس مصر" وفرعونًا يخلد اسمه في تاريخها , ولا يحق لك أن تكون فاشلاً آخر مثل بشار الأسد أو هتلر لإن مصر لم تعد تحتمل المزيد من الفشل والألم

في امكانك اطلاق أكبر عملية للنهضة الشاملة في تاريخ مصر أو تستكمل فصول الفشل التي نتخبط فيها منذ سنوات طويلة حتى يخرجك الناس من السلطة ويصلحون بلدهم بأنفسهم

يمكنك أن تصبح قائد أكبر عملية عبور مصرية من عصر مظلم ملئ بالظلم لعصر جديد , فنصبح مرة أخرى أهل "أم الدنيا" وحماتها الفخورين بها وبما أنجزناه فيها

فقط ان خلعت مصر البدلة العسكرية معك 

قد أرهقتنا الحرب وأدمت كل انسان فينا أو روعته والبطل الحق هو من سيشارك في وضعها على طريق السلام والرخاء لا من يحرقها انتقاماً أو غضباً أو فشلاً

ان أردت السلام يحفظك السلام , فأسعى إليه نسعى إليه معك 
وإن أردت الحرب فحن قوم سلم ودعة , سرعان ما ننفض من حولك فتسقط مثل غيرك
آسف سيدي , فالشعوب لم تعد وفية لحكامها كما كانت منذ عقود , الدنيا اتغيرت ومحدش حيستحمل حاكم جديد جاى يقضي وقته في حرب الشوارع وعمل منجزات شكلية للاستهلاك الإعلامي وحفظ ماء الوجه

أسقط مرسي أننا - كمصريون - لم نشعر بصدقه , فلو كان صادقاً لما أسقطه ألف قاضي ولا مليون اعلامي

أثبت صدقك في طلب السلام للشعب المصري وخاطب شباب الأخوان وشباب الثورة  بخطاب مباشر عارضاً عليهم المشاركة في عملية بناء مصر فبدون الصلح معهم لن تستطيع أن تحقق الاستقرار العادل الذي لا مفر من تحقيقه

 وصدقني - فالحق أقول لك - كلنا تعبنا وكلنا نفسنا نعيش في سلام .



Post a Comment