Wednesday, January 8, 2014

قاللك الثورة فشلت

بضحك لما حد بيقول ان الثورة فشلت ,,, الثورة حالة حركة وتغيير وغضب وتطور مستحيل منطقياً وعملياً أنك توقفها وتسيطر عليها إلا في حالة أنك تتماهى معاها وتحقق مطالبها

تماهى السيسي مع مطلب الشعب في اسقاط مرسي زى ما طنطاوي تماهى مع مطلب اسقاط مبارك , صحيح أنه كان لاعب أساسي كجيش ودولة وأجهزتها وكطبقة حاكمة في تهييج الناس ضد مرسي ومشروعه وتعويقه لكن الحقيقة أن مرسي ومشروعه كان محكوم عليه بالفشل سواء أتوجد السيسي أو لم يوجد, حتى لو كان الإعلام في صف الأخوان فالطريق اللي كانوا عاوزين يمشونا فيه طريق اتهرس في خمسين تجربة حكم فاشلة قبل كدة ونهايته كانت محتومة بالفشل زى مانهاية طريق "الدولة العسكرية الديكتاتورية" محكوم عليه بالفشل

مستحيل تسيطر على ثورة شعب بشوية شعارات عاطفية وحلول مؤقتة قديمة لمشاكله الجذرية

المشاكل الجذرية محتاجة حلول جذرية أوسع من مجرد تغيير دستور أو نظام حكم , الحلول المصرية لمشاكل مصر لازم تخرج من كل شعب مصر , مش من مجموعة محدودة بعينها صاحبة سلطة أو نفوذ أو ثروة أو تاريخ أو نظرية

كلنا شركاء في ملكية أرض مصر وكلنا مسئولين عن مستقبلها , كلنا مطالبين بألا يكون لأحد فينا فضل على الآخر إلا بعمله , عمله من أجل نفسه ومن أجل المجتمع , كلنا مسئولين عن اصلاح مصر أو تخريبها ولا يمكن لأحد التنصل من المسئولية بتفويضها لغيره أو التحجج بإرادة غير ارادته .. أنت كفرد مسئول عن ارادتك وعن عملك لتحقيق ارادتك في الواقع

اصلاح المجتمع ومؤسساته البينية والتشبيك بين فئاته المختلفة وتحويل مصر لخلية نحل تعمل بتناغم وتنظيم من أجل اصلاح كل ركن فيها من بنية تحتية ومؤسساتية وتحقيق نجاحات عملية واقعية في قضايا ملحة متفق على أهميتها من معظم فئات المجتمع - على سبيل المثال قضية دمج متحدي الاعاقة وتأهيل المجتمع للتعامل معهم بكرامة وتوفير سبل التواصل والمواصلات ليهم - سوف يكون هو ال Switching On لعملية "النهضة" المصرية

عندما يشارك الشباب المصري من مختلف الأعمار والطبقات في عدد متنوع ومتزايد من عمليات الاعمار المصرية لمصر تعود مصر لشبابها

مصر غنية بولادها (كلمة بسمعها كتير) لكن كمان ولادها لازم يكونوا أغنيا بيها , مايحتاجوش أنهم يشحتوا جواها وبراها عشان يقدروا يعيشوا

ليه كل يوم نفقد روح من أرواحنا بدون سبب له قيمة؟
فين الصراع اللي يستاهل أن انسان يعيش في رعب مستمر بسببه؟
الصراع على السلطة؟ أنهو سلطة ؟ سلطة على شعب مجروح مضطرب غير منظم؟
سلطة على الجهل؟

محتاجين ونقدر نبني مصر العلمية الانسانية الحديثة العادلة عشان نقدر نعيش فيها آمنين مطمئنين سعداء

محتاجين وحنقدر نتعامل مع أجهزة الحكومة بقدر دورها وقدراتها , نتعاون معاها لإصلاحها لإنها ملكنا وأتعملت عشان تحسن أوضاعنا الحياتية 

مش بس وزارة الداخلية اللي محتاجة حصار اعلامي ومجتمعي وشعبي لضمان تحسن أداءها , كل أجهزة الحكومة مطلوب منها العمل بأكبر كفاءة ممكنة , التعليم , الصحة , الاسكان , المرافق ,,, كل الجهات اللي بتأثر على حياتنا ومستقبلنا

مطلوب من الحكومة اعلان برامج واضحة - بمشاركة شعبية - لتطوير أداء مؤسساتها أيا كان الدستور الحاكم وأيا كان اسم رئيس الجمهورية

لدينا كمواطنين الحق (والواجب) في الرقابة الشعبية على مؤسسات الحكومة وضمان قيامها بدورها بأفضل وأحدث الأساليب الممكنة, حق مكتسب من حالة الطوارئ القومية اللي قننت قبل كدة دور اللجان الشعبية في حفظ الأمن في الشوارع وقت غياب قوات الأمن

في تلك اللحظة لا يمكن لمواطن ادعاء عدم مسئوليته عما يحدث في وطنه , لا لشئ إلا أن شرح "السلبية" للأجيال القادمة سوف يكون مخزياً للغاية

سوف تتوقف الفوضى في لحظة من اللحظات , بعدها يحل السلام على أرض مصر , عندها سوف يحاسبنا التاريخ "القريب - الذي سوف نحياه على كل موقف اتخذناه الآن

لم يعد لأى منا حجة للهروب من العمل للاصلاح العام , فالتكنولوجيا والاتصالات والحالة المجتمعية تتيح لكل مصري المشاركة في عشرات الأدوار التي يمكن أن يمارسها يومياً دون أن ينتقص ذلك منه من شئ , بل بالعكس , يضيف له العمل العام المزيد من الخبرة المجتمعية والكفاءة العملية والاحترام وسط أهله

الابداع والابتكار والأفكار هى ماتحتاجه الثورة المصرية لتنجح وتحول طاقة الغضب المخزونة لطاقة عمل وانتاج وتطور وتقدم وتنمية ... هذا أو تستمر حالة الفوران والاشتعال حتى تحرق الأخضر واليابس دون نتيجة
Post a Comment