Friday, January 3, 2014

الفرد = الجميع

الحياة مدرسة ، فكل لحظة تضيع من أعمارنا دون أن نتعلم فيها شيئا جديدا تضيع من درجات تقدمنا , ينطبق هذا على الفرد كما ينطبق على المجتمع

العقاب الجماعي الذي نعاقبه لبعضنا البعض يجب أن يتوقف , إن لم نسامح بعضنا البعض على أخطائنا سنظل محبوسين في أسرها

كلنا مسئولين عن مستقبلنا المشترك مهما كانت أخطائنا السابقة, يجب أن نؤمن بالتسامح ونطبقه لإطفاء ذلك الحريق المستعر في السفينة "مصر"

مصر سفينة تائهة في وسط البحر , يتقاتل ركابها ويشعلون النار بها فإن لم يقرروا جميعا اطفاء النيران المشتعلة والبدء في اصلاحها فلن ينجو منها أحد

في لحظات الحروب والأزمات تتوزع المسئولية بالتساوي على الجميع, فتحمل المسئولية هو باب النجاة الوحيد

في لحظات الحروب والأزمات - زمن الفتنة - يجب أن تكون حرية الرأى مطلقة لإن لا أحد يمتلك الحقيقة المطلقة والفرد = الجميع

حرية الرأى لا تعني الفوضى، حرية الرأى لا تعني الحديث عمال على بطال في أى شئ دون هدف واضح. الحرية مسئولية. كل كلمة مسئولية

من حق الجميع أن يقول مايشاء ومن واجبك الوطني والديني والانساني أن تستمع لما يفيدك ويفيد من حولك, أهلك الذين تُسأل عنهم
Post a Comment