Thursday, October 7, 2010

ما أريد أن أقوله

ما أريد أن أقوله هو أن .. أنه .. أ ..

ربما هي تساؤلات , ربما هي أفكار برية بدائية همجية تتصارع داخل عقلي حتي يحظي بعضها بالخلود أو الفرصة في الخلود علي الورق

ريتشارد داوكنز لا أرتاح له كثيرا بينما أحببت كارل ساجان حتي الشعور بالحزن كلما شاهدت زميلته تتحدث عن وفاته ، صوته عميق وابتسامته مرحبة وأفكاره رشيقة وجميلة ، لا أعلم كيف يقوم هوبكنز بدراساته وهو لايتحرك أويتكلم


هل كتابات الكتاب تعبر بالضرورة عنهم وعن عقلهم الباطن ؟ حتي لو كانت قصص؟ هل أفكر أنا بهذه الطريقة الشهوانية أو هل أنا في الطريق إلي ذلك؟ هل سأفقد يوما ذلك الشغف بالحب ؟ هل فقدته بالفعل ولم يبقي سوي الرغبة التي لاتشبع ولكن يمكن تأجيلها طوال الوقت؟


حبقي كاتب مشهور بكتب بأسلوب جديد وبكتب كلام صعب ومدرب حقوق انسان؟
حقف وأدي محاضرات وكدة وأواجه الناس ؟

معقولة أشر الناس وأكترهم سواد من جوة وقدرة علي الخيانة والإيذاء يكونوا أوسعهم ابتسامة وأكترهم مودة وأشدهم طيبة ظاهريا؟
طب مالازم كدة أشك في نفسي جامد ، طب مين قال اني خارج إطار الشبهات ؟
مش يمكن حاجات بعملها تلقائي متكنش تلقائي ويكون عقلي الباطن بيزقني؟ 

مين قال أن حد في محيط اهتمامي مش مشتبه فيه؟
ازاي يبقي واصل لكل المعلومات دي ومش فاهمني؟
ياتري هي بتحبني ولا لأ؟
طب معجبة بيا كشخص ولا ككاتب ولا واحد دمه خفيف ؟
هو مش ظلم أن واحد يستاهل يتحب ومحدش يحبه؟

علي رأيه ، ممكن واحد يعيش عمره كله عشان يغير كلمة أنت زي أخويا لأنت زي أبويا ، مسخرة
Post a Comment