Monday, June 25, 2012

القوامة


القوامة هي ماتريد ، التحلل من عبأ القيادة والقرار لرجل يسيطر على حياتها 
هي تريد أن تمارس غريزتها الأنثوية ، هي تريد أن تخضع - مثلما تريد الأخريات أن يخضعن - ولكن لمن يفوقها قوة وقدرة وليس لذكر كل ما يتفوق فيه عليها كونه رجل 

لم تكترث لأولئك الذين يبدون كالرجال ولكنهم أقل منها قوة وتحمل ، لم تكد تراهم ، هي فقط تريد أن تخضع لك , فأنت الأكثر خبرة وقوة وجرأة منها 

لاتريد أن تراك في شكل أمرأة أخرى ضعيفة مكسورة الجناح تشاركها احزانها وضعفها وحيرتها ، بل أن تراك كقوي مسيطر قائد لحياتكما معا ، تريد أن تكون هي أميرة وأنت فارسها وليس مجرد قلب آخر مجذوب بحبها من تلك القلوب التي تمر عليهم مرور الكرام 

هي فقط شخصية أرقى ، لديها ملايين المميزات عن غيرها وتبحث بشكل طبيعي عن رجل يتفوق على تلك المميزات لتسلم له قيادة نفسها ، رجل بطبيعة الأمور أرقى من غيره من الرجال 

لاتريد جبان يلقى النكات على الانترنت وينتظر الرد عليها ، بل تريد من يعطيها احساس الاهتمام الذي تستحق وفي نفس الوقت يكون مايفعله هاما بما فيه الكفاية ليبهرها ولتشعر بأهمية مايعطيه لما من اهتمام وانه ليس ناتج فراغ 

عندما تبدأ في الشعور انها التي تقودك أو أنك تحت سيطرتها ورحمتها فأنت ستفقدها حقا ، فليس هذا ماتبحث هي عليه
Post a Comment